Wednesday, February 27, 2008

One missed call !!!!!!!


رغم عدم اهتمامي او حبي للأفلام الرعب لكن بعد اجماع المجموعه علي دخول الفيلم
مكنش قدامي الا اني اوافق علي رغبة الأغلبيه و اروح معاهم سينما جالاكسي
عشان نشوف فيلم رعب....و بدأ الفيلم ....معرفش ليه من اول ما بدأ حسيت
اني شوفت الفيلم ده قبل كده كذا مره ،و ده بسبب احساسي ان الفكره دي استخدمت قبل
كده مليون مره و كان اّخرها فيلم
اللي كان بيتناول نفس فكرة اللي بيموت بطريقه بشعه Dark Water
و تفضل جثته مخفيه في مكان محدش يعرفه و روحه تطوف و تقتل في الناس انتقاما للي حصله
و كان اللي استشفيته من اول الفيلم ....لقيته في اّخر الفيلم
فكده بالنسبه للقصه لا جديد......اما بقي بالنسبه للخدع البصريه و السمعيه
فكانت اكتر من رائعه و نجحت المؤثرات و الخدع في خلق جو من التوتر ...رغم انه جو مش جديد
انما خلقت جو من التوتر العام .... و خاصة مشهد هام جدا اللي بتظهر فيه الروح الشريره الحقيقيه
بعد ما كنا مخدوعين في جثه تانيه خالص..المشهد مصنوع ببراعه تكنيكيه هايله سواء في الصوت او الصوره
و من الحاجات اللي عجبتني في الفيلم كمان ...البوستر ...رغم شعوري انه مسروق شويه من
انما البوستر فكره حلو Sawرباعية
المهم ان في المهايه الواحد اتفسح و شاف فيلم ..حلو او وحش مش مهم
و اهو كله بيطلع في الغسيل......و فيلم يفوت و لا حد يموت
سلااااااااااااااااااام

4 comments:

محمد عبد الغفار said...

انا بقى لو دخلت فلم وطلع وحش اتحسر

اما افلام الرعب فبعتبرها لون من الكوميديا السخيفة

شادي فايد said...

أنا بقى بكون عارف ان الفلم وحش وأدخلة

:)

بحب أكون دايما وجهة نهظري بنفسي
وكمان مفيش فلم وحش في المطلق ممكن يكون فيه ولو لقطة جامدة

ولا إية؟؟

david santos said...

Hi, koukawy!
Excellent posting!
Thank you and have a good weekend.

kaed said...

العزيز كوكاوى لك وحشة واللة
معلش عندى شوية ظروف كدة فى الدكتوراة مطينة عيشتى شوية اليومين دول
أسف جدا للإنقطاع الطويل
أوعدك قريب جدا حتشوفنى منور تانى